أهل السنة والجماعة

موقع أهل السنة والجماعة ومذاهبهم الفقهية والعقائدية والرد على من خالفهم

  نرحب بكم بمنتدى أهل السنة والجماعة ، نرجو منكم الإنضمام إلى هذا المنتدى المبارك ، هدفنا من هذا المنتدى النصيحة لأنفسنا ولغيرنا ولسائر المسلمين وغير المسلمين بالحكمة والموعظة الحسنة ، الدين النصيحة لله ورسوله وأئمة المسلمين وعامتهم .

    مقارنة بين اعتقاد الإمام أحمد بن حنبل وابن تيمية فى نسبة الجسمية لله عز وجل

    شاطر
    avatar
    المرابطون

    عدد المساهمات : 26
    تاريخ التسجيل : 08/08/2009

    مقارنة بين اعتقاد الإمام أحمد بن حنبل وابن تيمية فى نسبة الجسمية لله عز وجل

    مُساهمة  المرابطون في الثلاثاء نوفمبر 10, 2009 3:24 am

    قول ابن تيمية في التأسيس(1/93):
    (ومعلوم أن كون الباري ليس جسما ليس هو مما تعرفه الفطرة بالبديهة ولا بمقدمات بينة في الفطرة ، بل مقدمات فيها خفاء وطول، وليس مقدمات بينة ولا متفقا عليها بين العقلاء، بل كل طائفة من العقلاء تبين أن من المقدمات التي نفت بها خصومها ذلك ما هو فاسد معلوم الفساد بالضرورة عند التأمل وترك التقليد، وطوائف كثيرون من أهل الكلام يقدحون في ذلك كله، ويقولون بل قامت القواطع العقلية على نقيض هذا المطلوب، وإن الموجود القائم بنفسه لا يكون إلا جسما ، وما لا يكون جسما لا يكون ( إلا ) معدوما، ومن المعلوم أن هذا أقرب إلى الفطرة والعقول من الأول.) أه
    قول أحمد بن حنبل فى الجسمية-من كتاب العقيدة رواية أبى بكر الخلال
    لا يجوز أن يسمى جسما
    وأنكر على من يقول بالجسم وقال إن الأسماء مأخوذة بالشريعة واللغة وأهل اللغة وضعوا هذا الأسم على كل ذي طول وعرض وسمك وتركيب وصورة وتأليف والله تعالى خارج عن ذلك كله فلم يجز أن يسمى جسما لخروجه عن معنى الجسمية ولم يجىء في الشريعة ذلك فبطل

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء سبتمبر 25, 2018 3:18 pm